التعريف

القدرة على ادراك الصيغ الموسيقية وتمييزها وتحويلها والتعبير عنها. ويضم الحساسية للمقام واللحن والإيقاع وطبقة الصوت .

سماته وخصائصه:

  • ـ يحب الاستماع إلى القرآن أو الأذان أو للصوت الجميل .
  • ـ لديه القدرة على تذكر الألحان وأدائها .
  • ـ غالباً لديه صوت جميل في القراءة او الإنشاد او الغناء .
  • ـ لديه القدرة على تمييز الألحان والأصوات عند سماعها .
  • ـ يمكنه العزف على آلة موسيقية أو أكثر .
  • ـ نغمي الحديث والخطاب .
  • ـ يطبل أحياناً او ينقر على الأسطح بأصابعه الناعمة كالمكتب أو الطاولة .
  • ـ يميز الأخطاء الشعرية عبر الإيقاع .
  • ـ حساس للأصوات البيئية كهدير الماء وسير الخيل واصوات العصافير .
  • ـ يستجيب بالرد إيجابياً عند سماع قطعة موسيقية .
  • ـ القدرة على تأليف أو تلحين الأغاني والأناشيد.

طرق التعلم:

المقامات , النشيد أو الغناء ( الفردي أو الجماعي ) , الاستماع إلى مقطوعة إنشادية كمقدمة للدرس , التصفيق لإيجاد معنى أو مغنى , ربط المعلومة بنغمة , ربط الإيقاعات بالمفاهيم , تأليف ألحان جديدة لمفاهيم علمية .

الوظائف:

قارئ , مؤذن , مؤلف ألحان موسيقية أو إنشادية , منشد , مغني , معالج بالأنغام , منظم أنغام , قائد فرقة إنشادية أو غنائية , معلم مقامات ,معلم إيقاعات , موسيقار , مكحم مسابقات إنشادية .

أنواع الذكاءات